// // //
من ثمار الطريق
Joomla Templates and Joomla Extensions by ZooTemplate.com

من ثمار الطريق

PDFطباعةأرسل إلى صديق

 

 


 

الصوفية أوفر الناس حظاً في الاقتداء برسول الله صلى الله عليه وسلم ، وأحقهم بإحياء سنته ، والتخلق بأخلاقه ، ومن ثم كان مما تأسوا به عنه : التواضع ، والمداراة ، واحتمال الأذى من الخلق ، والإيثار ، والمواساة ، والتجاوز ، والعفو ، ومقابلة السيئة بالحسنة ، والبشر ، وطلاقة الوجه ، والسهولة ، ولين الجانب ، والنزول مع الناس إلى أخلاقهم ، وترك التكلف ، والإنفاق من غير إقتار ، وترك الادخار ، والقناعة ، وترك المراء والمجادلة والغضب إلا بحق ، والتودد والتآلف ، والموافقة مع الأخوان وترك المخالفة ، وشكر المحسن على الإحسان والدعاء له ، وبذل الجاه للكافة .

الكرامات و المنح الإلهية:
كما أنه ليس للصوفي يد فيما يحدث له أو لغيره من أمور أسماها الناس (عادية) ، كذلك ليس له يد فيما يحدث له أو لغيره - عبره - من إكرامات أو منح أو أمور أسماها الناس (خارقة للعادة) ، إذ الفاعل الحقيقي لكل ذلك هو الله تعالى ، والمولى كما يُظهر إكرامه أو كرامته للعبد الحي فضلاً منه وتمييزاً ، يظهرها كذلك للعبد الميت لذات السبب ، وهو على كل شيء قدير .

غاية الطريق و هدفه:
محبة العابد لله تعالى باتباع نبيه محمد صلى الله عليه وسلم ، أملاً في السعادة الكبرى المتمثلة في محبة الله للعابد ، تحقيقاً لما ورد في القرآن الكريم في قوله تعالى (قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله ويغفر لكم ذنوبكم والله غفور رحيم) .

Joomla Templates and Joomla Extensions by ZooTemplate.Com
Body
Background Color
Top
Background Color
Text Color
Link Color
Background Image
Bottom
Background Color
Text Color
Link Color