// // //
خطبة الجمعة 8 صفر 1434 هـ
Joomla Templates and Joomla Extensions by ZooTemplate.com

خطبة الجمعة 8 صفر 1434 هـ

PDFطباعةأرسل إلى صديق

بسم الله الرحمن الرحيم

وصلى الله على سيدنا محمد و آله عدد كمال الله و كما يليق بكماله

مسجد سيدي الشيخ قريب الله رضي الله عنه بود نوباوي

الجمعة 8 صفر 1434 هـ ، الموافق 21 ديسمبر 2012 م


الحمد لله أهل الحمد و الثناء ، نحمده و نستعينه و نستغفره و نستهديه و نتوب اليه – نعوذ به سبحانه من شرور انفسنا و من سيئات اعمالنا و نشهد ان سيدنا محمدا عبده و رسوله أصدق الخلق ايمانا و اجلهم قدرا و أعظمهم شأنا، بلغ رسالة ربه و أدى أمانته و قام على الحق حتى اتاه اليقين راشدا صلوات الله و سلامه عليه و على آله و صحبه وتابعيه الى يوم الدين.

عباد الله اوصيكم و نفسي المقصرة بتقوى الله و لزوم طاعته، و البعد عن معاصيه و الاكثار من الصلاة على  خير خلقه و مصطفاه. يقول ربنا تعالى في علاه (( منها خلقناكم و فيها نعيدكم و منها نخرجكم تارة اخرى)) و قال ايضا (( فيها تحيون و فيها تموتون و منها تخرجون))

و قد جاء الامر مفصلا في قوله تعالى (( و لقد خلقنا الانسان من سلالة من طين * ثم جعلناه نطفة في قرار مكين * ثم خلقنا النطفة علقة ثم خلقنا العلقة مضغة فخلقنا المضغة عظاما فكسونا العظام لحما ثم أنشأناه خلقا آخر فتبارك الله احسن الخالقين * ثم انكم بعد ذلك لميتون ثم انكم يوم القيامة تبعثون )) هذه الايات الكريمات تؤكد حقيقة احياء الموتى و البعث من القبور، فصدّق المؤمنون و انكر الكافرون . (( و ضرب لنا مثلا و قال من يحي العظام و هي رميم )) و قال (( و كانوا يقولون أاذا متنا و كنا ترابا و عظاما أأنا لميتون )) (( أو آباؤنا الأولون))


و لذلك لما نزل القرآن الكريم على سيد المرسلين جاءت فيه قصص وقع فيها احياء الموتى في الامم السابقة و ذلك على أيدي بشر باذن منه سبحانه فالفاعل هو الله رب العالمين جل و علا وهو على كل شئ قدير فمن اجرى احياء الموتى على ايدي عباده من الامم السابقة قادر على اجراء ذلك على ايدي اناس من عباده في خير أمة اخرجت للناس.

و اول ما نبدأ به حديثنا هو قتيل قوم موسى عليه السلام. قتل فتى يهودي عمه و اختلفوا في القاتل و لا سبيل لمعرفة قاتله الا ان يعود الميت للحياة. ثم امرهم رسولهم موسى عليه السلام بأمر الله ان يذبحوا بقرة و يضربوه ببعض لحمها فشكّوا في الامر و قالوا لموسى كأنك تستهذئ بنا، فكابروا و عاندوا و سألوا من اوصاف البقرة و عندما عثروا عليها طلب صاحبها وهو يتيم ملء جلدها ذهبا فاشتروها ثم ماذا ذبحوها و ضربوا الميت ببعض لحمها فانتعش جسمه و عادة اليه الحياة و بين من قتله و كل هذا يؤكد ان الروح من امر ربي هو ينفخها في المخلوق و هو ينزعها و ان اراد احياء الميت فهو امر سهل اذ بدأه اولا.

اقرأ ان شئت قوله تعالى (( يوم نطوي السماء كطي السجل للكتب كما بدأنا اول خلقه نعيده وعدا علينا انا كنا فاعلين)). نقف مع أبي الأنبياء ابراهيم عليه السلام و قد وقع الجدال بينه و نين النمرود، اذ قال ابراهيم ربي الذي يحي و يميت فابراهيم عليه السلام يعلم ذلك يقينا، الله يحي و يميت و لكنه اراد ان يترقى من علم اليقين الى عين اليقين أي يرى ذلك مشاهدة بالعين ، و لذلك قال (( ربي أرني كيف تحي الموتى قال او لم تؤمن قال بلى و لكن ليطمئن قلبي قال فخذ اربعة من الطير فصرهن اليك ثم اجعل على كل جبل منهن جزءا ثم ادعهن يأتينك سعيا و اعلم ان الله عزيز حكيم))

فاخذ ابراهيم عليه السلام طاؤوسا و ديكا و حمامة و غرنوق ثم ذبحهن بعد ان تأكد من اشكالهن ثم خلط لحمهن و عظمهن و ريشهن و أمسك الرءوس عنده ثم وزع هذا اللحم المخلوط على رءوس الجبال ثم دعاهن باذن الله فرأى الريش يتطاير و يتمايز و رأى اللحم يتطاير و يتمايز و رأى العظام تتطاير و تتمايز حتى وقفت تسعى امامه بلا رءوس و كل طائر يريد رأسه فقدم للطاءوس رأس الحمامة فأباه و قدم للغرنوق رأس الديك فأبى و لما قدم لكل طائر رأسه التحم به و وقف طائرا سويا.

هنا بدت قدرة الله و عزته و حكمته للعيون فقال ابراهيم عليه السلام و اعلم ان الله عزيز حكيم، عزيز لا يغلبه شئ و لا يمتنع عليه منه شئ و ما شاء كان بلا ممانع لأنه القاهر لكل شئ، حكيم في اقواله و افعاله و شرعه و قدره.

و الله بقدرته جعل الطيور الميتة تحيا حينما ناداها ابراهيم، و هكذا زاد ايقان ابراهيم و ايمانه بان جعله ينادي الاموات ذات الاشلاء الممزقة فتنتفض و تقف امامه ، فرأى الاحياء عين اليقين و هذا حكاه الله تعالى في قرآنه الكريم لمن يشكون في البعث ... و من كفر بعد ذلك فما هو الا شقي.

و الاخر الذي حكاه الله هو العزير عليه السلام، و قد حكت الايات عنه (( او كالذي مر على قرية و هي خاوية على عروشها قال أنى يحي هذه الله بعد موتها فأماته الله مئة عام ثم بعثه قال كم لبثت قال لبثت يوما او بعض يوم قال بل لبثت مئة عام فانظر الى طعامك و شرابك لم يتسنه و انظر الى حمارك و لنجعلك آية للناس و انظر الى العظام كيف ننشزها ثم نكسوها لحما فلما تبين له قال اعلم ان الله على كل شئ قدير))

و المشهور ان القرية هي بيت المقدس مر عليها العزير بعد ان خرّبها بخنتصر و دمرها فظلت خاوية على عروشها فلا بشر فيها و لا عمران، ففكر العزير في ما آل امرها اليه بعد العمارة العظيمة فقال عبارته (( أنى يحي هذه الله بعد موتها )) و ذلك لما رأى من شدة دثورها و بعدها عن العودة الى ما كانت عليه.

فأراد الله ان يريه ذلك في نفسه و في حماره – هذا فأماته الله و بعد سبعين سنة من موته عادت بيت المقدس كما هي و توافد اليها اهلها و عمرت عمرانا أشد من الاول. و بعد مئة عام من موته احياه الله تعالى و اول ما احيا فيه هو العينان ليرى كيف تسري الروح في بقية حسمه و عندما سئل كم لبثت  قال يوما او بعض يوم و ذلك ان الله اماته اول النهار قبل مئة عام ثم بعثه آخر النهار فظن ان ذلك نهار يوم واحد ثم اخبره الله عن طريق الملك انه لبث مئة عام. و كان معه عصير و تين و عنب فوجدهم كما كانوا فلا العصير استحال و لا العنب حمض و لا انتن و لا التين تغير، فقال له ربه و لنجعلك آية للناس أي دليلا على المعاد.

ثم اراه بعث الموتى في عودة الحياة الى حماره. تمزق جسم حماره و تناثرت عظامه حوله يمينا و شمالا و نظر اليها و هي تلوح في بياضها فبعث الله ريحا جمعتها فركب العظام بعضها بعضا حتى اخذت شكل الحمار تم كسيت عظامه لحما و جرى الدم في عروقه فنهق فقال اعلم ان الله على كل شئ قدير ، أي انا اعلم بهذا و قد رأيته عيانا فأنا اعلم اهل زماني

و الأمر في العزير يختلف عنه في قصة ابراهيم عليه  السلام اذ ان ابراهيم كان يريد الأطمئنان فأراه الله ذلك بأن يدعو الميت فيأتيه و قد فعلها مع الطيور.

أما العزير فسؤاله بـ "أنى" فيه استبعاد للأمر فلذلك أراه اليه تعالى اياه في نفسه فأماته و أحياه بعد مئة سنة والله على كل شئ قدير.

اما الحادثة الثالثة فهي حادثة اهل الكهف وهم فتية مؤمنون في قرية كافرة طاردوهم حتى ولجوا الكهف وهناك ناموا النومة التي يضرب بها المثل "نومة اهل الكهف" ثلاثمائة و تسعة سنين في نوم هو الميت عينه ثم عادوا للحياة فرأوا احفاد اهل القرية و قد تبدل الحال و عم الايمان اليقين.

و هذه ادلة قاطعة على ان البعث حق و كل ميت سوف يبعث و يعرض على ربه سبحانه و يسأل عن عمره فيم افناه و علمه ماذا عمل به و ماله من اين اكتسبه و فيم انفقه.

هذه كلها بعض العظات ملاطفات جرت مع نفر من الامم السابقة فتم احياء الاموات على ايديهم فهل عزيز على الله ان يجري ذلك على الصالحين من امة احب خلقه اليه – لا و الله وان شاء فعل.

قال صلى الله عليه و سلم ( الدنيا عرض زائل يأكل منها البر و الفاجر و الاخرى وعد صادق يحكم فيها ملك عادل فكونوا من ابناء الاخرة فكل ام يتبعها ولدها.


الخطبة الثانية

الحمد لله الذي بدأ الخلق و هو لا معيده و سائل كل راع عما استرعاه نحمده ان ارسل سيدنا محمدا بالحق و ختم به الرسالات و جعل تابعيه هم اهل الفضل و الصلاح.

اللهم به نرفع ايدينا متوسلين اليك و نسألك ان تغفر ذنوبنا و تستر عيوبنا مع الراحة في قلوبنا يا كريم.

اللهم  ارخص اقوات المسلمين و انصر عسكر الموحدين و اعل كلمة الحق و الدين.

اللهم قيض لهذه الامة عبدا صالحا تقيا نقيا ورعا تحبه و يحبك يحي خلافتها و يجمع شملها و يرجع بها الى عصرها الراشد عهد سادتنا و ائمتنا ابي بكر و عمر و عثمان و علي و ليعد للدين عزه و للاسلام مجده و للشرع ايامه الحسان.

" إِنَّ اللَّهَ وَمَلائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا " .

اللهم صل وسلم على سيدنا محمد وآله عدد كمال الله وكما يليق بكماله .

اللهم ارض عن صاحبي  هذا المقام سيدي الشيخ قريب الله وسيدي الشيخ حسن وصاحب ذاك المقام سيدي الشيخ محمد الفاتح اللهم أنر عليهم الأضرحة و اجزهم عن إرشاد العباد ورد الشراد خير الجزاء و أسكنهم عالي الجنان مع سيد السادات . ربنا أعن و وفق سيدي الشيخ محمد من حملته أعباءها ، فركز لواءها و ورث أولياءها . فاجعله اللهم قمر ضيائها و درة حصبائها و ثمر أفيائها ، و أصلح به البلاد من غبرائها و خضرائها يا رب العالمين .

"إِنَّ اللّهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَالإِحْسَانِ وَإِيتَاء ذِي الْقُرْبَى وَيَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاء وَالْمُنكَرِ وَالْبَغْيِ يَعِظُكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ" .



Joomla Templates and Joomla Extensions by ZooTemplate.Com
Body
Background Color
Top
Background Color
Text Color
Link Color
Background Image
Bottom
Background Color
Text Color
Link Color