// // //
هيئة علماء السودان تحرم إهداء رئيس الوهابية المصحف الشريف للسفير الأمريكي:
Joomla Templates and Joomla Extensions by ZooTemplate.com

هيئة علماء السودان تحرم إهداء رئيس الوهابية المصحف الشريف للسفير الأمريكي:

PDFطباعةأرسل إلى صديق

أصدر أمين أمانة الإفتاء بهيئة علماء السودان الشيخ د. عبد الرحمن الشيخ حسن أحمد، فتوى بشأن إهداء رئيس الجماعة الوهابية المصحف الشريف للسفير الأمريكي، وطالب من قام بهذا الفعل الآثم بالتوبة فوراً وإعادة هذا المصحف، وإلا فإنه يتحمل إثم ما يفعله هذا الكافر بهذا المصحف. وقال في نص الفتوى إن ما قام به بعض المنتسبين للدعوة الإسلامية من إهداء المصحف لبعض الكفرة أمر محرم شرعاً، وذلك لقول الله تعالى «لا يمسه إلا المطهرون»، وقوله تعالى «إنما المشركون نجس» وقوله صلى الله عليه وسلم: «لا يمس القرآن إلا طاهر». وعلى ذلك قرر الفقهاء أن بيع المصحف أو إهداءه لكافر لا يجوز وذلك لأمرين هما نجاسة يد الكافر ومخافة أن يدنسه إن انفرد به. وجاء في نص الفتوى: «أنه ورد في الموطأ النهي عن حمل المصحف إلى أرض العدو حتى لا تناله الأيادي الخبيثة لعظمة الكتاب.
ووصف ما قام به رئيس الجماعة الوهابية بالسودان الدكتور إسماعيل عثمان بالفعل المستغرب، وقال كيف لرجل من المنتسبين إلى حقل الدعوة الإسلامية أن يهدي مصحفاً للسفير الأمريكي بالسودان جوزيف استانفورد؟ واعتتبر المفتي أن ما قام به رئيس الجماعة الوهابية إساءة للإسلام والمسلمين ومجاملة لأعدائهم على حساب الإسلام، مبيناً أنه لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق، لافتاً النظر إلى أن الفعل وزر يتحمله فاعله. وطالب فضيلة المفتي باسترجاع المصحف الشريف من استانفورد، وقال يمكن إهداؤه المصحف المترجم إلى لغات أخرى لأنه يعتبر تفسيراً.

Joomla Templates and Joomla Extensions by ZooTemplate.Com
Body
Background Color
Top
Background Color
Text Color
Link Color
Background Image
Bottom
Background Color
Text Color
Link Color