// // //
شيخ السمانية وصاحب أوسمة العلوم والفنون الذهبية
Joomla Templates and Joomla Extensions by ZooTemplate.com

شيخ السمانية وصاحب أوسمة العلوم والفنون الذهبية

PDFطباعةأرسل إلى صديق

أشهر من نشر الطريقة السمانية في السودان هو الشيخ أحمد الطيب بن البشير المدفون بأم مرحي شمال أمدرمان بالسودان، ولأثره في الطريقة عُرفت بعده باسم : الطريقة السمانية الطيبية. ومن أبرز خلفاء الطريقة السمانية الطيبية حفيده الشيخ عبد المحمود بن نورالدائم بن أحمد الطيب بن البشير ومن أبرز خلفاء الطريقة السمانية الطيبية حفيده قريب الله بن أبي صالح، ، ولدوره التجديدي عُرفت الطريقة بعده باسم : الطريقة السمانية الطيبية القريبية.
من احفاد الشيخ قريب الله وابرز من عمل على نشر الدعوة الشيخ البروفسير حسن محمد الفاتح بن قريب الله بن أبي صالح بن أحمد الطيب بن البشير وهو ينتمي من ناحية والده بسيدنا العباس عم النبي صلى الله عليه وسلم ، ومن ناحية والدته بالسيدة فاطمة الزهراء رضي الله عنها بنت أشرف الخلق سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم والدته هي فاطمة مجذوب حجاز إبراهيم، وجدته لأمه هي الشول أحمد البصير، المسمى شارع (ود البصير) بود نوباوي بأمدرمان باسمه.
حفظ الشيخ حسن القرآن الكريم بروايتي حفص وأبي عمرو والدوري في كل من خلوة قريب الله بأمدرمان، تحت إشراف الفكي الطيب الزين، وكُتّاب معهد أمدرمان العلمي بحي السوق، تحت إشراف حسن محمد سعيد ثم التحق بمعهد أمدرمان العلمي، فجامعة أمدرمان الإسلامية، فجامعة القاهرة بالخرطوم، حيث أحرز من الأخيرتين شهادتي بكالوريوس، انتظم بعدها في الدراسات العليا بجامعة الخرطوم حيث أحرز درجة الشرف أولاً، ثم درجة الماجستير ثانياً. هذا وفي سبتمبر عام 1965م بُعِث إلى جامعة إدنبرة ببريطانيا، حيث أحرز درجة الدكتوراه في مطلع عام 1970م.
عمل بعد عودته في التدريس بكل من جامعة أمدرمان الإسلامية، وجامعة الخرطوم، وجامعة القاهرة بالخرطوم. عُين محاضرا بجامعة أم درمان الإسلامية في سبتمبر من سنة 1965م. ترقى إلى أستاذ مشارك في أول يوليو من سنة 1975م.ترقى إلى درجة أستاذ (بروفيسور) في أول يوليو من عام 1979م.
تقلّد الشيخ حسن بعد ذلك بالإضافة إلى عمله العلمي عدداً من الوظائف الإدارية، حيث أختير :عميداً لكلية الآداب وعميداً لكلية الشريعة والعلوم الاجتماعية ورئيساً لقسم الفلسفة والاجتماع ورئيساً لقسم أصول الدين وعميد الطلاب بجامعة أم درمان الإسلامية ثم مديراً لجامعة أم درمان الإسلامية. ورئيساً لمعهد أم درمان العلمي العالي ( جامعة القرآن الكريم والعلوم الإسلامية حالياً).
له إسهامات في المجالات العلمية والفكرية حيث اشترك في عدد من المؤتمرات العلمية المحلية والعالمية وأشرف واشترك في تقييم أكثر من مائة رسالة للماجستير والدكتوراه في جامعات مختلفة وألف أكثر من مائة مؤلف في موضوعات مختلفة واختير عضواً لمجامع اللغة العربية بمصر، والسودان، وسوريا وعمل عضواً باتحاد الجامعات الإسلامية، والعربية، والأفريقية، والعالمية واختير عضواً بالهيئة العليا لمجمع التقريب بين المذاهب الإسلامية وحاضر في مصر، والجزائر، والمغرب العربي، والعراق، والإمارات العربية، وبريطانيا، وأمريكا، وفرنسا، وسويسرا، وجنوب أفريقيا، وغيرها ومنحته جمهورية مصر العربية وسام العلوم والفنون من الطبقة الأولى و منحته جمهورية السودان وسام العلوم والفنون الذهبي وقد تواصل في عهده ذكر الجمعة العصري في مسجد الشيخ قريب الله .

أجيز حسن شيخا في الطريقة السمانية عام 1970م وأصبح خليفة لوالده محمد الفاتح عام 1986م الذي أختاره ليكون خليفة له قبل وفاته وله من الذكور أربعة، وهم : محمد، أحمد الطيب ،عبد الرحمن، الفاتح وبنت واحدة. واختار حسن وقبل أعوام من وفاته ابنه محمد ليكون خليفة له وأوكل إليه إمامة الناس واستقبالهم في المناسبات وقضاء حوائجهم اليومية ، كما أنابه عنه في المناسبات الخارجية والعقودات والصلوات وأعلن عن ذلك في دعوة الذكرى السنوية للعام 1324هـ وقد توفي حسن الفاتح قريب الله فجر الجمعة الموافق 10/6/2005م


Joomla Templates and Joomla Extensions by ZooTemplate.Com
Body
Background Color
Top
Background Color
Text Color
Link Color
Background Image
Bottom
Background Color
Text Color
Link Color